44 طنا من المساعدات. وصول أولى طائرات النقل الجوي الكويتية لإنقاذ ضحايا السيول في السودان

وصل اليوم السبت ، أول جسر جوي كويتي ، إلى مطار الخرطوم محملاً بـ 44 طناً من المساعدات للمتضررين من الأمطار والسيول التي ضربت السودان.

من جهته قال القائم بالاعمال الكويتي بالخرطوم عبد الكريم المجيم في تصريح صحافي لوكالة الانباء الكويتية ان اول طائرة مساعدات انسانية كويتية في السودان تندرج تحت توجيهات القادة السياسيون جزء من يد العون للأشقاء السودانيين في التعامل مع كارثة السيول.

واضاف المجيم ان هذه الطائرة الانسانية الكويتية وصلت اليوم تزامنا مع الذكرى السادسة لمنح الامم المتحدة امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح لقب (رئيس دولة الكويت). العمل الإنساني) ، وأن دولة الكويت قد أطلقت عليه اسم مركز للعمل الإنساني.

وذكر المجيم أن الطائرة تابع لجمعية الهلال الأحمر الكويتي ويحتوي على مساعدات غذائية وأدوية وإمدادات طبية ومأوى ، مما يؤكد استمرار الجسر الجوي حتى انتهاء الأزمة في جميع أنحاء السودان.

من جهته ، أكد المدير العام لجمعية الهلال الأحمر الكويتي عبد الرحمن العون أن المساعدة جاءت استجابة لتوجيهات نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد. – جابر الصباح يرسل مساعدات طارئة لمساعدة السودان.

وقال إن هذه الطائرة كانت محملة بالملاجئ ومضخات المياه والأدوية وكانت هدية من الشعب الكويتي لنظيره السوداني.

.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد