سيستمر التنازل عن رسوم السحب من أجهزة الصراف الآلي والتحويلات بالجنيه الاسترليني حتى 31 ديسمبر

مناقشة مجلس إدارة البنك المركزي خلال دورته، ندوة، ومساء الثلاثاء ، تم اتخاذ الإجراءات والتدابير الاحترازية اللازمة لضمان استمرارية أنشطة وأنشطة البنوك المختلفة. لتلبية احتياجات العملاء، خاصة في ظل الظروف الحالية، مراعاة حماية العملاء والمديرين التنفيذيين في القطاع المصرفي، من خلال تقليل المشاركة المباشرة قدر الإمكان والحفاظ على المكاسب التي تحققت خلال الفترة الماضية، من حيث “الطلب المتزايد على استخدام وسائل وقنوات الدفع الإلكترونية”. تماشياً مع رؤية البنك المركزي وأهدافه للتحول إلى مجتمع أقل اعتماداً على الأوراق النقدية.

وقال البنك المركزي في بيان اليوم إنه في ضوء قرارات البنك المركزي بشأن الإجراءات والتدابير الاحترازية المتعلقة بمكافحة وباء “كورونا” والتي صدرت من 15 مارس 2020.، والأيام التالية لمدة 6 أشهر ؛ قرر مجلس إدارة البنك، في جلسته، اخر مساء، تم تمديد صلاحية العديد من القرارات لفترة أخرى، تنتهي صلاحيته في 31 ديسمبر 2020، وتعطل العمل المشترك.

قال رامي أبو النجا ، نائب محافظ البنك المركزي ، إن أهم القرارات التي تم تمديدها من 16 مارس 2020 إلى 31 ديسمبر ، هي كما يلي:

1- استمرار إلغاء رسوم وعمولات السحب النقدي من أجهزة الصراف الآلي.

2- الاستمرار في إعفاء العملاء من كافة الرسوم والعمولات لكافة خدمات التحويل المصرفي بالجنيه المصري.

3- تولى البنك المركزي مسئولية قرابة 50 مليون جنيه. قيمة رسوم السحب النقدي لبطاقات صرف المعاشات ، لتخفيف العبء على متلقي المعاشات.

4- حرية إصدار محافظ إلكترونية.

5- إلغاء جميع العمولات والرسوم المتعلقة بالتحويلات بين حسابات الهاتف المحمول.

6- الاستمرار في إصدار البطاقات مسبقة الدفع للمواطنين مجانًا حتى نهاية الفترة الجديدة في 31 ديسمبر 2020.

جذب البنك المركزي، البنوك التي لديها ترخيص قبول إلكتروني، من خلال قصر إعفائك على جميع الرسوم والعمولات التي يتحملها تجار القطاع الخاص، في العمليات باستخدام أدوات الدفع بدون تلامس، صادرة عن البنوك العاملة في جمهورية مصر العربية، بدون إدخال كلمة المرور ؛ هذا لتشجيع التجار والشركات على تفعيل المدفوعات غير التلامسية، مما يسمح بالتباعد الاجتماعي خلال هذه الفترة، شجع ثقافة Tap & Go، ويرجع ذلك إلى قيمة المعاملات الصغيرة التي لا تتجاوز 600 جنيه مصري.

جدير بالذكر أن البنك المركزي أطلق مبادرة الدفع الإلكتروني في مايو الماضي ، تستهدف نشر 100 ألف نقطة بيع إلكترونية و 200 ألف رمز ريال قطري.، مجاني للمتداولين بدون أي رسوم أو رسوم.

.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد