تنتهي مبادرة تأخير سداد القرض الثلاثاء المقبل

وأعلن البنك المركزي المصري في وقت سابق وبالتحديد يوم 16 مارس الجاري ؛ عند تأجيل مدفوعات قرض بنك التجزئة وقروض المنزل والبيانات الشخصية للشركات والأفراد لمدة 6 أشهر كجزء من الإجراءات المنفذة النظام المصرفي مواجهة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد ، ودعم عملاء البنوك في تخفيض رسومهم المالية.
في ذلك الوقت ، صرح البنك المركزي المصري أن قرار تأجيل الأقساط لمدة 6 أشهر لن يترتب عليه غرامات تأخير على العميل ، ونتيجة لذلك بادرت البنوك بالتأجيل أو استمرار دفع الودائع لمن لا يرغب في المشاركة في هذه المبادرة.

وأفادت مصادر مقربة من عدد من البنوك المصرية أكدت لـ “الواقع نيوز” أنه لا توجد نية لتمديد مهلة الـ 6 أشهر لتأخير احتساب أقساط القروض. خاصة أن الوضع الاقتصادي والمالي على مستوى الأفراد والشركات.، تصبح مستقرة بعد أن أشادت مؤسسات دولية بإنجازات الإصلاح الاقتصادي ، إضافة إلى وجود مؤشرات تنموية واضحة على متانة الاقتصاد الوطني.

.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد