السياحة والآثار تروج للاكتشافات الأثرية والمتاحف بأفلام دعائية .. لماذا؟

نهج جديد وسياسة ترويجية ، تتبعها وزارة السياحة والآثار وفرعها الترويجي ، هيئة الترويج السياحي ، لإنتاج فيديوهات دعائية ، عن الاكتشافات الأثرية الجديدة ، ليكون مبنى إلكترونيًا جديدًا ، لمواجهة الحداثة وفضاء الإنترنت الذي أصبح مركزا للترويج.

لم تدخر وزارة السياحة والآثار جهداً لتوثيق وترويج الاكتشافات الأثرية والعلمية الجادة ، وآخرها الاكتشاف الأثري الجديد في منطقة سقارة ، بالإضافة إلى الدعاية لمختلف الوجهات السياحية على سبيل المثال استخدام الفيديوهات ، وكجزء من ذلك ، يدحض الدكتور مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف بوزارة السياحة والآثار. لماذا استخدمت الوزارة الفيديوهات الدعائية؟

قال الدكتور مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف بوزارة السياحة والآثار ، إن الأفلام الدعائية التي تصدرها الوزارة ، بعضها أنتج وبعضها أنتج لمصلحتنا ، وهناك نوعان من الأفلام للمعارض المتحفية والأفلام الترويجية الأخرى للسياحة الثقافية.

وأكد مؤمن في تصريح لـ “الواقع نيوز” أن الأفلام الدعائية المعروضة بالمتحف تشمل متحف الحضارة الذي يحتوي على العديد من الأفلام التي تعرض أنشطة الحضارات الإسلامية والقبطية والفرعونية والتحنيط ، مدن وعواصم ، تنتجها بعض الشركات لصالح وزارة السياحة والآثار ، وأخرى على وجه الخصوص للترويج والتسويق السياحي.

وقال ان هناك افلام معدة للعرض في المتحف كمواد تعليمية ، لافتا الى ان المتحف مؤسسة تعليمية يخرج منها سائح او مصري معلومات تاريخية ، لافتا الى ان الافلام الترويجية أو تربوية تساهم في وصف وشرح المحتوى داخل المتحف بالإضافة إلى الترويج السياحي.

.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد